لأن العطاء المجتمعي هو كنزنا الوطني

افتتاح محل "دكّان" من مؤسسة دالية المجتمعية

افتتاح محل "دكّان" من مؤسسة دالية المجتمعية

 

افتتاح محل "دكّان" من مؤسسة دالية المجتمعية

رام الله -افتتحت مؤسسة دالية المجتمعية يوم أمس، محل "دكّان"؛ لبيع أغراض مستعملة بحالة جيدة، وهي مبادرة تم تحقيقها بمساعدة عدد من المتطوعين الذين يؤمنون بفكرة "دكّان"، بحضور جمهور غفير من مختلف الفئات.

تتلخص فكرة هذه المبادرة في إتاحة الفرصة لجميع أفراد المجتمع لشراء أغراض مستعملة بحالة جيدة بأسعار زهيدة. كما أن المبادرة تمكن شعبنا من إعادة استخدام هذه الأغراض المختلفة، بدل من التخلص منها في مكبات فلسطين وزيادة التلوث. وكذلك توفر مصدر دخل إضافي لدالية، مما سيزيد من عدد المنح المقدمة بقيادة المجتمع، ويتيح الفرصة لجميع أفراد المجتمع الفلسطيني بالاستفادة من هذه المنح، وبالتالي سيقلل ذلك من اعتماد مجتمعنا على الدعم الخارجي المشروط.

في الوقت الحالي، ستكون هذه المبادرة متنقلة حسب تواجد المكان، والذي تم تقديمه هذه المرة بسخاء من مركز خليل السكاكيني الثقافي لنهاية شهر آب، على أمل البحث عن مكان ثابت في المستقبل.

وقالت عايشة منصور، المديرة التنفيذية لمؤسسة دالية المجتمعية: "إن الهدف من مبادرة دُكان هو حشد الموارد المحلية في فلسطين، وتيسير العطاء المجتمعي، الذي يعد جوهر عمل مؤسسة دالية، فنحن مؤسسة مجتمعية نحشد الموارد الموجودة في البلد ونقوم بتوزيعها لأولويات المجتمع الفلسطيني، بدل من الاعتماد على الدعم الخارجي المشروط، ويتجسد ذلك من خلال مبادرة دكّان."

ومن جهتها أكدت جاسي مراد، أحد المتطوعين في المبادرة: "لدي عِلم عن تاريخ ورؤية مؤسسة دالية، وعندما سمعت عن هذه المبادرة رأيت أنها أفضل طريقة لتمضية عطلة الصيف بمساعدة هذه المؤسسة التي تهتم بالمجتمع."، كما أضاف أحمد زغموري، وهو متطوع أيضاَ في المبادرة: "إني أؤمن برؤية مؤسسة دالية، فهي مؤسسة مجتمعية تقدم منح مُقدمة من المجتمع بقيادة المجتمع، وتعمل تغيير فعلي وإيجابي في المجتمع."

تأتي هذه المبادرة من ضمن الأنشطة والبرامج المجتمعية التي تقوم بها المؤسسة، حيث يتلخص عملها في حشد واستخدام كل الموارد اللازمة وبالشكل الملائم، لتمكين وخلق مجتمع مدني مستقل مسؤول تسود فيه الشفافية والمحاسبة، ويأتي ذلك من الإيمان بحق الشعب الفلسطيني في التحكم بمصادره من أجل تحقيق تنمية مجتمعية. ويتم تحقيق ذلك من خلال تقديم منحا لدعم مبادرات المجتمع المدني المبدعة والملائمة، خاصة تلك الجهود التي تبذلها المجتمعات المحلية لاستخدام مواردها المتوافرة والاستفادة منها.

تقوم دالية أيضاً بالربط بين الموارد من خلال إشراك أشخاص من ذوي الخبرة والأفكار المبدعة، ويتمتعون بشبكة علاقات واسعة ومعارف وتجهيزات وغيرها من المتطلبات اللازمة مع الأفراد الفاعلين في المجتمع المحلي، ليقوموا بتوظيف كل هذه الموارد في خدمة مجتمعاتهم. بالإضافة إلى تشجيع العطاء المجتمعي في فلسطين وفي مناطق الشتات، لإحياء التقاليد والعادات المحلية مثل "العونة" التي تشجع على التطوع والتكافل. إلى جانب المناصرة لتغيير نظام المساعدات بما يحترم حق الفلسطينيين في تحديد أولوياتهم وحق القرار في التنمية.

 

للمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال ب: رشا صنصور
موظفة الاتصالات، [email protected]/ 0599199581/2989121