لأن العطاء المجتمعي هو كنزنا الوطني

مبادرات غزة-برنامج إبدأ الشبابي ونساء تدعم النساء

مبادرات غزة-برنامج إبدأ الشبابي ونساء تدعم النساء

 

رغم الحصار والمعاناة التي يمر بها القطاع ورغم الجروح التي نزفت في الحرب الأخيرة على غزة مازال هناك شباب حالم مبدع وطموح ومازالت نساء فلسطين قادرات على الإبداع والتغيير.

في غزة، نجحت المبادرات المجتمعية الحاصلة على منحة من مؤسسة دالية في تنفيذ مبادراتهم على أرض الواقع وحصد أول ثمار جهودهم، بعد اجتيازهم تدريب لكيفية صياغة مبادراتهم وفق خطة زمنية واضحة في سبيل الوصول لأهدافهم، وهي:

 

مبادرة تعاونية البحر النا:

  مجموعة شبابية نجحت في تأسيس استراحة على شاطئ بحر غزة في منطقة تعد مكب للنفايات، حيث  قاموا بتحويل النفايات الي أشكال فنية جذابة، ومؤخرا نجحت التعاونية بتطوير المكان بمنحة مقدمة من مؤسسة دالية المجتمعية ضمن برنامج ابدأ شبابي، والذي هو بدعم من مؤسسة دروسوس، وافتتاح مطعم للأسماك من مكونات بسيطة بالأخشاب يقومون من خلاله بطهي المأكولات البحرية لرواد المكان، ونود التنويه أيضا الى الدور المجتمعي حيث سيقوم شباب التعاونية بشراء الأسماك والكائنات البحرية من الصيادين الصغار المبتدئين لدعمهم ومساندتهم وتشجيعهم على ممارسة الحرفة التي أحبوها.

 

   

مبادرة أرضنا خضراء:

قام المبادر أحمد أبو فول بإنتاج مُصّلِح زراعي بيئي مكون من الأعشاب الطبية وبعض أنواع البهارات المعروفة يعالج ديدان النيماتودا، والفطريات الضارة بالتربة، ويزيد من خصوبة الأراضي الزراعية، وإنتاجيتها للخضروات والفاكهة بنسبة 20%، ويحد من استخدام المواد الكيماوية الضارة بالصحة والبيئة، وذلك ايمانا بضرورة تعزيز صمود المزارعين وزيادة دخلهم ، وتأتي هذه المبادرة ضمن برنامج ابدأ شبابي، والذي هو بدعم من دروسوس ، حيث تم إنتاج أول دفعة من السماد وبيعها وأحرزت نتائج مرضية ولاقت اطراءات إيجابية ؛ والآن أحمد في صدد إنتاج الدفعة الثانية من السماد.

 

 

مبادرة لفتة أمل:

مبادرة يقودها فريق نسائي (نساء وشابات) وهن ناشطات مجتمعيات ومنهن عضوات في لجنة المساءلة المجتمعية وفي لجان الأحياء تعمل على تقديم الخدمات للأطفال والنساء، وبدعم من مؤسسة دالية المجتمعية ضمن برنامج نساء تدعم النساء؛ قمن هؤلاء النساء بخلق مساحة آمنة للعب الأطفال، وصديقة للبيئة وذلك للحد من الحوادث التي يتعرض لها الأطفال، وبغرض التفريغ النفسي لهم بعد آثار العدوان الإسرائيلي على غزة، وبالشراكة مع البلدية في منطقة الزهراء، تم انشاء تلك المنطقة وتزويدها بالألعاب الآمنة،والجهود مستمرة من قبل الفريق من أجل مواصلة خلق مساحات أخرى.

 

 

مبادرة مشغل زينة الشبابي:

مجموعة من النساء الخريجات وذوي الإعاقة يقمن بعمل فعاليات اجتماعية وتراثية وثقافية ولحرصهم على تعزيز الهوية الفلسطينية وإحياء التراث الفلسطيني. وبدعم من مؤسسة دالية المجتمعية ضمن برنامج نساء تدعم النساء؛ تمكنت المجموعة من إنشاء المكان الخاص بهم والذي من خلاله يقمن بطبخ المأكولات الشعبية التراثية وحياكة الصوف والتطريز، وفي شهر نوفمبر من عام ، 2021 قمن بإطلاق أول معرض لهن بالتشارك مع جامعة فلسطين في غزة، قمن من خلاله بعرض منتوجاتهم من الصوف والكروشيه والتطريز والأشغال اليدوية والمأكولات الشعبية، ولاق المعرض إعجاب الكثير وحقق نجاح واضح، ومازلن رغم الظروف الاقتصادية الصعبة والتحديات والعقبات يكافحن للوصول لهدفهم المرصود.

 

مبادرة نيروز بيوتي:

تكمن فكرة مبادرة نيروز بيوتي في تقديم الخدمات التجميلية للسيدات كبار السن وذوي الإعاقة ممن لا يستطيعون الوصول لمراكز التجميل، مما يمكن من الانخراط في المجتمع ويدعمهن نفسيا واجتماعيا ، وبدعم من مؤسسة دالية المجتمعية من برنامج نساء تدعم النساء حصلت هذه المبادرة على منحة من أجل تنفيذ  هذه المبادرة.