لأن العطاء المجتمعي هو كنزنا الوطني

من نحن

من نحن

 

 

من نحن

مؤسسة دالية هي مؤسسة مجتمعية، يتلخص عملها في حشد واستخدام كل الموارد المحلية اللازمة (مادية وغير مادية) بالشكل الملائم، لتمكين وخلق مجتمع مدني مستقل مسؤول تسود فيه الشفافية والمحاسبة. يأتي ذلك من الإيمان بحق الشعب الفلسطيني في التحكم بمصادره من أجل تحقيق تنمية مجتمعية. ويتم تحقيق ذلك من خلال تقديم منح بقيادة المجتمع، لدعم مبادرات المجتمع المدني المبدعة والملائمة، خاصة تلك الجهود التي تبذلها المجتمعات المحلية لاستخدام مواردها المتوافرة والاستفادة منها. نركز عملنا على أربعة جوانب تضمن تحقيق تنمية مجتمعية شاملة، وهي: جانب الاقتصاد المحلي، والبيئي، والاجتماعي، والثقافي. كما أننا نهدف إلى تعزيز العطاء المجتمعي في فلسطين، وفي الشتات، لأننا نؤمن بأن كل فرد منا، لديه شيء يستطيع تقديمه، من خلال المساهمة بمواهبنا ومواردنا وطاقاتنا من أجل فلسطين مزدهرة.

كيف نقوم بذلك؟

 

  • تقديم منح: لدعم مبادرات المجتمع المدني، ولا سيّما الجهود الشعبية التي تستخدم الموارد المحلية.
  • الحشد والتشبيك: من خلال إشراك أشخاص من ذوي الخبرة والأفكار المبدعة، ويتمتعون بشبكة علاقات واسعة ومعارف وتجهيزات وغيرها من المتطلبات اللازمة مع الأفراد الفاعلين في المجتمع المحلي، ليقوموا بتوظيف كل هذه الموارد في خدمة مجتمعاتهم. 
  • تنظيم مجاورات (ورشات وجلسات نقاش): تهدف لرفع الوعي حول أمور وقضايا تؤثر في مجتمعنا المدني الفلسطيني، مثل: حشد الموارد المحلية لتنمية صامدة، والعصف الذهني من أجل خلق تغيير مجتمعي إيجابي، والموارد غير المالية، وغيرها من الجلسات، والنقاشات، والزيارات الميدانية.
  • تشجيع العطاء المجتمعي، والتطوع بين الأفراد، والشركات، والشتات الفلسطيني، حيث نقوم بإحياء تقاليد العطاء المجتمعي الفلسطيني مثل العونة.
  • المناصرة لتغيير نظام المساعدات بما يحترم حق الفلسطينيين في تحديد أولوياتهم وحق القرار في التنمية.